2011-01-14

فليمتد الشرر الى مصر



ها قد فعلها الشباب التونسى .. فى حادثة ربما تمثل نقطة فارقة فى تاريخ الشعوب العربية .. كما كانت ثورة الجيش فى مصر فى عام 1952 ..

فعلها الشباب التونسى .. وانفجر غضباً .. ايضاً فى حادثة هى الأولى من نوعها فى هذه الألفية الجديدة وفى هذا القرن الجديد فى الوطن العربى ..

لا توجد كلمات من الممكن ان تصف ما يحدث الآن الا - ويا للعجب - كلمات الشاعر التونسى ابوالقاسم الشابى 

اذا ما الشعب يوماً اراد الحياة .. فلابد ان يستجيب القدر 

هناك تعليق واحد:

بسنت يقول...

واذا كنا ننتظر أحد فلن يأتى أحد
كما قال جويده

اثبت العرب على رأى ابراهيم عيسى انهم لسه احياء وممكن يعرفوا يثوروا

التحيه لتونس الخضراء